Section
٧/١٢/٢٠١٧ صفحة ٤

استمرار جهود تخفيف آثار «هجوم الروضة»

  كتب  أحمد البحيرى، وشمال سيناء- خالد محمد   


واصلت اللجان التى شكلها اللواء السيد عبدالفتاح حرحور، محافظ شمال سيناء، تقديم الخدمات المتنوعة لمواطنى قرية الروضة بمركز بئر العبد، على خلفية الهجوم الإرهابى على مسجد القرية، وذلك فى مقر الوحدة المحلية لها.

وقال محمد السيد، مدير عام الشؤون المالية بديوان عام المحافظة، رئيس لجنة التعويضات، إن إجمالى ما تم صرفه لضحايا هجوم الروضة الإرهابى، بلغ ٢ مليون و٧١٠ آلاف جنيه، تعويضات، لـ٣٠٤ من الضحايا، كما تم صرف ٢ مليون و٣٨٠ ألف جنيه لـ٢٣٨ أسرة من أسر الشهداء، و٣٣٠ ألف جنيه لـ٦٦ من المصابين كتعويضات عاجلة من المحافظة، وذلك لمواجهة إجراءات جنازات ودفن الشهداء ومرافقة المصابين بمختلف المستشفيات.

وأضاف «السيد» أن اللجنة تصرف ١٠ آلاف جنيه، لأسرة كل شهيد و٥ آلاف لكل مصاب، وذلك بخلاف المبالغ التى صدق رئيس الجمهورية على صرفها بواقع ٢٠٠ ألف جنيه لأسرة الشهيد، و٥٠ ألفاً كل مصاب، حيث يتم الصرف فى مقر الوحدة المحلية بقرية الروضة، تيسيرًا على الأسر، وفقًا لتوجيهات المحافظ.

وأشار إلى صرف مليون و٢٠ ألف جنيه، مقدمة من إحدى الجهات الحكومية، لـ٢٠٤ أسر، بواقع ٥ آلاف جنيه لكل أسرة، وذلك بخلاف التعويضات العاجلة التى تقوم المحافظة بصرفها.

وقال صابر غانم، مدير عام العلاقات العامة بمجلس مدينة بئر العبد، إن هناك لجنة من المحافظة ومجلس المدينة، لمساعدة الأهالى فى سرعة إنهاء الأوراق وتجهيز المستندات المطلوبة لتقديمها إلى اللجنة القضائية ولجنة صرف الإعانات والتعويضات.

وأضافت نوال سالم، مقرر فرع المجلس القومى للسكان فى المحافظة، أن اللجنة القضائية المختصة باستخراج وإنهاء أوراق أسر شهداء قرية الروضة- قامت باستخراج ١٧٠ إعلام وراثة بالمجان، واستخراج وتحرير ٢٥ ساقط قيد لأطفال القرية بمعرفة مصلحة الأحوال المدنية بالمجان، حيث يتم استقبال الطلبات وإنهاء الإجراءات فى مقر الوحدة المحلية بالروضة.

أشارت حسناء الشريف، مقرر فرع المجلس القومى للمرأة بالمحافظة، إلى أن الفرع انتهى من تحرير ٣٠٠ استمارة رقم قومى لأهالى القرية من السيدات والرجال بالمجان، بهدف تغيير الحالة الاجتماعية أو تجديد البطاقة، كما قامت عضوات المجلس بالمرور على المنازل ولقاء السيدات وتقديم الدعم النفسى والمعنوى للسيدات خاصة الأرامل.

من جانبه، قال منير أبوالخير، مدير عام مديرية التضامن الاجتماعى، بالمحافظة، إن هناك لجنة دائمة للمساعدات تقيم بصفة دائمة فى القرية وتواصل متابعة كل الإجراءات واستقبال القوافل الوافدة من مختلف الجهات ومباشرة توزيع المساعدات والإعانات على أهالى القرية، علاوة على اللجنة المختصة بدراسة احتياجات المواطنين وحصر مطالب أهالى القرية فى شتى القطاعات. وفى سياق آخر، وجه المحافظ الشكر للأزهر برئاسة الدكتور أحمد الطيب، وجامعته، على جهودهم المخلصة فى استقبال الحالات المصابة بحادث مسجد الروضة، مؤكداً أن المؤسسة الأزهرية صمام الأمان للعالم الإسلامى لما تتميز به من منهج وسطى معتدل. جاء ذلك خلال زيارة المحافظ، أمس، مصابى مسجد الروضة بمستشفى جامعة الأزهر التخصصى، موضحاً أن الزيارة التاريخية التى قام بها شيخ الأزهر بمرافقة وفد رفيع المستوى، كان لها أبلغ الأثر فى رفع الروح المعنوية لأبناء المحافظة، لافتاً إلى أن هذه الزيارة تعكس مدى التلاحم الكبير بين كافة مؤسسات الدولة فى سبيل القضاء على الإرهاب من جذوره.

وأعلن محافظ شمال سيناء أن هناك مخططا استراتيجيا فى ضوء توجهات الدولة بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسى، رئيس الجمهورية، بإنشاء مشروعات تنموية خدمية لأبناء المحافظة.

وتفقد إبراهيم محلب، مساعد الرئيس للمشروعات القومية الكبرى، واللواء أحمد جمال الدين، مستشار الرئيس للشؤون الأمنية، أمس، مستشفى جامعة الأزهر التخصصى للاطمئنان على مصابى الحادث.

وأشاد «محلب» بمستوى الخدمات الطبية المقدمة من إدارة المستشفى ورعايتها المتميزة للمصابين.


Site developed, hosted, and maintained by Gazayerli Group Egypt