اليوم.. الرئيس يشهد انطلاق المؤتمر الدورى الخامس للشباب
  الآنتقال الى   
   أعداد سابقة  
 
المواضيع الرئيسية
الرئيسية 
رسالة من المحرر 
قضايا ساخنـــــة  
اخبــار الوطن  
رياضــــــــــــة  
اقتصــــــــــاد  
مساحـــــة رأى  
ملف خاص  
اخبــــار العالم  
حوادث و قضايا  
برلمان  
السكوت ممنوع  
زى النهارده  
فنون  
أخيرة  
منوعات  
أعمدة العدد
  خط أحــــــــمر
  يوم ويوم
  عن قرب
  الكثير من الحب
  على فين
  وجدتــهــا
  وجوه على ورق

الرئيسية | اخبــار الوطن
اطبع الصفحة  ارسل لصديق  اضافة تعليق


اليوم.. الرئيس يشهد انطلاق المؤتمر الدورى الخامس للشباب

    محسن سميكة    ١٦/ ٥/ ٢٠١٨
شعار الحملة

يشهد الرئيس عبدالفتاح السيسى، اليوم، المؤتمر الدورى الخامس للشباب، بحضور القوى السياسية وممثلى الأحزاب والجامعات ووزارة الشباب والرياضة، ويضم المؤتمر ٣ جلسات هى «رؤية شبابية لتحليل المشهد السياسى المصرى»، و«رؤية الدولة المصرية للأربع سنوات القادمة»، وتتضمن تحليلاً للانتخابات الرئاسية، والثالثة بعنوان «اسأل الرئيس» والتى يجيب خلالها الرئيس عن أبرز الأسئلة التى تلقاها من المواطنين خلال الأيام الماضية.

وأعلنت مصادر رئاسية أن المؤتمر هذه المرة يتسم بطابع الشباب، وأن كل المتحدثين خلال الجلسات والمناقشات من الشباب، ويقتصر تواجد الحكومة والمسؤولين على المشاهدة فقط، والأخذ بالتوصيات التى ستخرج عن المؤتمر، كما تم فتح الباب لمبادرة «اسأل الرئيس» ابتداء من ١٣- ١٥ مايو، من خلال الموقع الرسمى للمبادرة. (https://egyouth.com/ar/askpresident/).

وأوضحت المصادر أن المبادرة تأتى فى إطار حرص الرئيس على التواصل المباشر مع كل أطياف المجتمع المصرى، وتعزيز الثقة ومد جسور الحوار بين المواطنين والقيادة السياسية، وأنه ستتم الإجابة عن الأسئلة الواردة من المواطنين فى مختلف المحاور السياسية والأمنية والاقتصادية والاجتماعية.

وتستمر المبادرة فى كافة المؤتمرات الوطنية المتعاقبة، لتصبح بذلك إحدى أهم قنوات التواصل المباشر مع المواطنين.

وأكدت المصادر أن مؤتمرات الشباب نجحت فى حل كثير من المشكلات والتحديات التى تواجه الدولة المصرية، وكذلك التفاعل مع المطالب الجماهيرية المختلفة، مثل الإفراج عن مئات من الشباب، وحل مشكلات تتعلق بتشغيل المصانع وتطوير العشوائيات وتطوير الخدمات المقدمة للمواطنين، ودعم الابتكار والتعليم.

وأشارت إلى أن مؤتمرات الشباب نجحت فى تنفيذ الكثير من المهام وخرجت بتوصيات حقيقية، تفوقت على فكرة المطالبة بظهير سياسى أو حزب سياسى للرئيس يترجم هذه المطالب إلى واقع ملموس.

وشهد الموقع الرسمى لتلقى الأسئلة، إضافة إلى الحسابات الرسمية للرئيس عبدالفتاح السيسى على مواقع التواصل الاجتماعى، مئات الرسائل والأسئلة المتعلقة بالشؤون الداخلية والخارجية، حيث تنوعت الأسئلة حول الأسعار والاستعدادات لرمضان، وزيادة تذاكر المترو، والحرب فى سيناء، وسد النهضة، والعلاقات مع دول الخليج، ووضع المنطقة الملتهب، وتطورات القضية الفلسطينية بعد نقل السفارة الأمريكية إلى القدس.

 

 


الاسم :
البريد الالكتروني :
موضوع التعليق :
التعليق :












Site developed, hosted, and maintained by Gazayerli Group Egypt