المصرى البورسعيدى يصارع الهلال السودانى على «الجوهرة الزرقاء» فى «مجموعات» الكونفيدرالية
  الآنتقال الى   
   أعداد سابقة  
 
المواضيع الرئيسية
الرئيسية 
رسالة من المحرر 
قضايا ساخنـــــة  
اخبــار الوطن  
رياضــــــــــــة  
اقتصــــــــــاد  
مساحـــــة رأى  
ملف خاص  
اخبــــار العالم  
حوادث و قضايا  
برلمان  
السكوت ممنوع  
زى النهارده  
فنون  
أخيرة  
منوعات  
أعمدة العدد
  خط أحــــــــمر
  يوم ويوم
  عن قرب
  الكثير من الحب
  على فين
  وجدتــهــا
  وجوه على ورق

الرئيسية | رياضــــــــــــة
اطبع الصفحة  ارسل لصديق  اضافة تعليق


المصرى البورسعيدى يصارع الهلال السودانى على «الجوهرة الزرقاء» فى «مجموعات» الكونفيدرالية

    بليغ أبوعايد    ١٦/ ٥/ ٢٠١٨

يخوض الفريق الكروى الأول بالنادى المصرى، مساء اليوم الأربعاء، مواجهة حاسمة ومصيرية، أمام الهلال السودانى، ضمن مباريات الجولة الثانية من المجموعة الثانية لدورى المجموعات فى بطولة الكونفيدرالية الأفريقية، على أرض ملعب استاد الجوهرة الزرقاء بأم درمان. وتكمن صعوبة المباراة فى رغبة كلا الطرفين فى انتزاع نقاطها، فالمصرى الذى وصل إلى السودان منذ يومين يسعى لاستغلال الانطلاقة القوية وتحقيقه الفوز فى الجولة الأولى على يونياو دو سونجو الموزمبيقى، ويأمل فى مواصلة عروضه الأفريقية القوية وتحقيق الفوز أو العودة بنقطة على أقل تقدير للمنافسة بقوة على حجز بطاقة التأهل.

وفى المقابل، يصطدم طموح المصرى بغضب الهلال السودانى، الذى سيخوض المباراة على ملعبه ووسط جماهيره على أنها حياة أو موت، بعد خسارته فى الجولة الأولى أمام نهضة بركان المغربى، وفقدانه المزيد من النقاط يعنى ضياع حلم التأهل مبكراً.

ويواجه المصرى تحدياً كبيراً فى المباراة، فبالإضافة إلى حساسية المواجهات المصرية السودانية، يعانى لاعبوه الإجهاد الشديد نتيجة ضغط المباريات المحلية والأفريقية.

وحرص حسام حسن، المدير الفنى، على فرض سياج من السرية على تدريبات الفريق منذ وصوله إلى السودان، ووضح من خلال التدريبات أنه سيخوض المباراة بخطة متوازنة دفاعاً وهجوماً وعمل كثافة عددية فى وسط الملعب لتخفيف الضغط الهجومى المتوقع، مع الاعتماد على سرعة انطلاقات الطرفين فى صناعة الهجمات المرتدة أملاً فى التسجيل.

وفى المقابل، يراهن محمد الطيب، الملقب بـ«مورينيو»، المدير الفنى للهلال، على خبرة لاعبيه الأفريقية وتقديم عرض قوى يصالح به الجماهير ويجدد آماله فى المنافسة على قطع بطاقة التأهل. وأكد ثقته فى الفوز، رغم غياب الإيفوارى دابيلا أوتارا، أحد أعمدة الفريق الرئيسية، فيما تأكدت مشاركة أحمد بشة، بعد تماثله للشفاء.

 

 


الاسم :
البريد الالكتروني :
موضوع التعليق :
التعليق :












Site developed, hosted, and maintained by Gazayerli Group Egypt