المدرس الذئب والتلميذةالصغيرة
  الآنتقال الى   
   أعداد سابقة  
 
المواضيع الرئيسية
الرئيسية 
رسالة من المحرر 
قضايا ساخنـــــة  
اخبــار الوطن  
رياضــــــــــــة  
اقتصــــــــــاد  
مساحـــــة رأى  
اخبــــار العالم  
حوادث و قضايا  
برلمان  
السكوت ممنوع  
زى النهارده  
فنون  
أخيرة  
منوعات  
أعمدة العدد
  خط أحــــــــمر
  يوم ويوم
  معاً
  على فين
  وجدتــهــا
  وجوه على ورق

الرئيسية | حوادث و قضايا
اطبع الصفحة  ارسل لصديق  اضافة تعليق


المدرس الذئب والتلميذةالصغيرة

    يسرى البدرى    ١٦/ ٤/ ٢٠١٨

أحالت النيابة الإدارية مدرسا سابقا بإحدى المدارس الابتدائية، وحالياً هو موظف بقسم الصرف بمخازن إدارة غرب القاهرة التعليمية، للمحاكمة التأديبية العاجلة، لاتهامه بهتك عرض إحدى التلميذات بالصف الثانى الابتدائى بالمدرسة التى كان يعمل فيها واعتداءه وتحرشه جنسياً بعدد من الطالبات بذات الصف بالمدرسة، كما أمرت النيابة بإبلاغ النيابة العامة بالواقعة لمباشرة إجراءات الدعوى الجنائية.

وكشفت تحقيقات حسن على حسن، وكيل أول النيابة بإشراف المستشار ابن الوليد إكرام، مدير النيابة، أن المتهم هتك عرض إحدى التلميذات بالصف الثانى الابتدائى بأن قام باستدعائها منفردة إلى الغرفة المخصصة للمجال الصناعى بالمدرسة أثناء الفسحة، وشرع فى ممارسة الجنس الكامل معها، كما كشفت التحقيقات عن قيام المتهم بالتحرش والاعتداء الجنسى على عدد من التلميذات بذات الصف.

واستمعت النيابة إلى ولية أمر التلميذة الأولى والتى قررت أن الطفلة - وهى ابنة شقيقتها - أخبرتها أن المتهم المذكور كان قد اعتاد أن يطلب منها الدخول إلى غرفة المجال الصناعى بالمدرسة وتهديدها بالعصا وهتك عرضها وأن ذلك تكرر أكثر من مرة خلال الفصل الدراسى الأول لعام ٢٠١٧/٢٠١٨.

كما استمعت النيابة إلى شهادة عدد من المدرسين بالمدرسة والذين حضروا الاستجواب الذى تم بالمدرسة مع المتهم والذين شهدوا جميعاً أن المتهم اعترف بارتكابه مثل هذه الأفعال خلال الاستجواب وطلب من أسرة الطفلة أن تسامحه وطلب نقله إلى مدرسة أخرى، كما استمعت النياب لأقوال الإخصائية الاجتماعية بالمدرسة والتى قررت أنها سألت بعض الطالبات بالصف الثانى الابتدائى عن كيفية تعامل المتهم معهن فأيدن أقوال زميلتهن.

من جهته، دعا المستشار محمد سمير، المتحدث باسم النيابة الإدارية، أولياء أمور التلميذات والتلاميذ للتواصل المستمر مع بناتهم وأبنائهم وتوعيتهم بشكل علمى وتربوى بسيط بمفهوم الانتهاك الجسدى وكيفية التعامل مع مثل تلك المواقف وأهمية متابعة أولئك الأطفال بشكل يومى وملاحظة أى تغيير جسدى أو سلوكى والوقوف على أسبابه دون ترهيب الطفل، مع التنبيه المشدد على حسن اختيار المدرسين القائمين على العملية التعليمية من ذوى النفوس السليمة والخلق القويم، خاصة فى مراحل التعليم الأساسى بما يتفق وقدسية رسالتهم السامية.

وأكد سمير أن النيابة الإدارية ستواصل مباشرة التحقيقات القضائية وضمان إنفاذ القانون وتطبيقه فى مثل تلك الجرائم التى ترتكب فى حق أطفال ضحايا لا يملكون من أمر نفسهم شيئاً واستبعاد وملاحقة ومحاسبة العناصر الفاسدة واجتثاثها من منظومة التعليم بأسره.

 

 


الاسم :
البريد الالكتروني :
موضوع التعليق :
التعليق :












Site developed, hosted, and maintained by Gazayerli Group Egypt