.. وسلاماً يا بلادى
  الآنتقال الى   
   أعداد سابقة  
 
المواضيع الرئيسية
الرئيسية 
رسالة من المحرر 
قضايا ساخنـــــة  
اخبــار الوطن  
رياضــــــــــــة  
اقتصــــــــــاد  
مساحـــــة رأى  
اخبــــار العالم  
حوادث و قضايا  
برلمان  
السكوت ممنوع  
زى النهارده  
فنون  
أخيرة  
منوعات  
أعمدة العدد
  خط أحــــــــمر
  يوم ويوم
  معاً
  على فين
  وجدتــهــا
  وجوه على ورق

الرئيسية | قضايا ساخنـــــة
اطبع الصفحة  ارسل لصديق  اضافة تعليق


.. وسلاماً يا بلادى

    غادة عبدالحافظ وسعيد نافع والسيد أبوعلى وتريزا كمال وعبدالحكم الجندى وممدوح ثابت ووليد صالح    ١٦/ ٤/ ٢٠١٨
تصوير - محمود الحفناوى و محمد السعيد
مواكب وداع الشهداء تطوف المحافظات

شارك آلاف المواطنين فى ٧ محافظات، مساء أمس الأول، وأمس، فى جنازات شعبية وعسكرية لتشييع جثامين شهداء الهجوم الإرهابى الذى استهدف معسكراً للقوات المسلحة بوسط سيناء، مساء أمس الأول، وأسفر عن استشهاد ٨ وإصابة ١٥ آخرين من القوات المسلحة، ومقتل ١٤ تكفيرياً، وتحولت الجنازات إلى مسيرات ضد الإرهاب.

ففى الدقهلية، شيع أهالى قرية البرامون التابعة لمركز المنصورة، جثمان نقيب شرطة أشرف إبراهيم منصور، ٢٥ سنة، من قوات الأمن المركزى، واستقبلت نساء القرية الجثمان الملفوف فى علم مصر بالزغاريد، وتحولت الجنازة إلى مظاهرة ضد الإرهاب، بعدما ردد المشيعون: «لا إله إلا الله الإرهابى عدو الله».

وشيعت قرية حلاوة الكبرى، التابعة لمركز بلقاس، جثمان المجند عبداللطيف وحيد النجار، فى جنازة عسكرية وشعبية، وهتف الأهالى ضد الإرهاب. وفى المنوفية، شارك الآلاف من أهالى قرية صراوة، التابعة لمركز أشمون فى الجنازة العسكرية لتشييع جثمان رقيب شرطة عبدالحميد محمود أبوالمجد، وردد المشيعون هتافات معادية للإرهاب، مطالبين بسرعة القصاص. وفى القليوبية، شيع المئات من أبناء قرية بلتان بمركز طوخ جثمان الملازم أول محمود عماد دغش، ٢٤ سنة، كما شيع أهالى شبرا الخيمة، الرائد أحمد حامد الخولى، فى جنازة شعبية ورسمية خرجت من مسجد القوات المسلحة بمساكن الضباط بشبرا. وفى الشرقية، شيع الآلاف من أهالى مدينة منيا القمح، جثمان الملازم الأول محمد عادل، كما شيع أهالى قرية العصايد، التابعة لمركز ديرب نجم، جثمان الشهيد الملازم أول خالد إبراهيم سليمان، كما شيع أهالى قرية غيتة، التابعة لمركز بلبيس، جثمان المجند أدهم صلاح عبدالفتاح.

وفى المنيا، شيع الآلاف فى قرية دلجا التابعة لمركز ديرمواس، جثمان محمد طه محمود عبد البارى، ٢١ سنة، كما ودع أهالى قرية طوخ الخيل بمركز المنيا، جثمان أحمد إبراهيم سيد عبدالغنى.

وفى أسيوط، شيع الآلاف من أهالى قرية الفيما، التابعة لمركز الفتح جثمان المجند محمد أبولعلا التركى، ٢١ سنة.

وفى سوهاج، شيع الآلاف من أهالى قرية قاو غرب، التابعة لمركز طما، ومنطقة الحويتى بمدينة سوهاج، أمس، جثمانى المجندين محمود عبدالوهاب على حسن، ٢٢ سنة، وعبدالرحمن محمدالسويفى، ٢٢ سنة، فى جنازة عسكرية تقدمها المحافظ أيمن عبدالمنعم.

وقرر الدكتور أحمد عزيز، رئيس جامعة سوهاج، الوقوف دقيقة حداد فى بداية كل محاضرة بكليات الجامعة، ووقف جميع الأنشطة الطلابية الترفيهية والفنية لمدة ٣ أيام حدادا على أرواح شهداء الحادث الإرهابى.

 

 


الاسم :
البريد الالكتروني :
موضوع التعليق :
التعليق :












Site developed, hosted, and maintained by Gazayerli Group Egypt