٥١١ ألف قتيل حصيلة ٧ سنوات من الحرب الأهلية السورية
  الآنتقال الى   
   أعداد سابقة  
 
المواضيع الرئيسية
الرئيسية 
رسالة من المحرر 
قضايا ساخنـــــة  
اخبــار الوطن  
رياضــــــــــــة  
تحقيقات  
اقتصــــــــــاد  
مساحـــــة رأى  
ملف خاص  
اخبــــار العالم  
حوادث و قضايا  
دراما  
سينما  
برلمان  
السكوت ممنوع  
زى النهارده  
فنون  
أخيرة  
منوعات  
أعمدة العدد
  خط أحــــــــمر
  فصل الخطاب
  سلامات
  يوم ويوم
  معاً
  عابر سبيل
  الكثير من الحب
  على فين
  وجدتــهــا
  دبابيس
  كان وإن
  وجوه على ورق

الرئيسية | اخبــــار العالم
اطبع الصفحة  ارسل لصديق  اضافة تعليق


٥١١ ألف قتيل حصيلة ٧ سنوات من الحرب الأهلية السورية

    عنتر فرحات، ووكالات    ١٣/ ٣/ ٢٠١٨

قال المرصد السورى لحقوق الإنسان إن نحو ٥١١ ألف شخص قتلوا منذ اندلاع الحرب فى سوريا عام ٢٠١١، وذلك قبل أيام من دخول تلك الحرب عامها الثامن على التوالى، وأضاف المرصد، الذى يحصى أعداد القتلى من خلال شبكة مصادر داخل سوريا، أن نحو ٨٥% من الضحايا قتلتهم قوات الحكومة وحلفاؤها.

وأوضح أنه أحصى وحدد هوية نحو ٣٥٤ ألف قتيل، مؤكداً أن من بين القتلى ١٠٦٣٩٠ مدنياً، بينهم ١٩٨١١ طفلاً وأكثر من ١٢٥٠٠ امرأة. وأحصى المرصد مقتل نحو ١٢٢ ألف عنصر من قوات النظام السورى والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية، بينهم ٦٣٨٢٠ جندياً سورياً و١٦٣٠ عنصراً من حزب الله اللبنانى، وقتل أكثر من ٦٢ ألفاً من مسلحى الفصائل المعارضة والإسلامية وقوات سوريا الديمقراطية ذات الغالبية الكردية، كما قتل ٦٣٣٦٠ من مقاتلى جبهة فتح الشام (النصرة سابقاً) وتنظيم «داعش»، ومقاتلين أجانب من مجموعات متطرفة أخرى، وخلفت الحرب دماراً هائلاً فى البنى التحتية وأدت إلى نزوح وتشريد أكثر من نصف السكان داخل البلاد وخارجها.

وعلى صعيد متصل، حذرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة «يونيسف» من أن أطفال سوريا حالياً عرضة للخطر أكثر من أى وقت مضى، مؤكدة تضاعف عدد الأطفال القتلى فى ٢٠١٧ وقالت إن ٣.٣ مليون طفل سورى معرضون لخطر المتفجرات، بينما قالت مديرة منظمة «النساء الآن للتنمية» غير الحكومية، ماريا العبدة، إن النظام السورى يستخدم العنف الجنسى أداة للانتقام من المعارضة، فى مراكز الاعتقال ونقاط التفتيش، حيث تكون ثمنا تدفعه المرأة مقابل السماح لها بالعبور، وقالت إن «قوات النظام السورى تمارس الاغتصاب بحق الطبقات الأكثر فقرا التى لا تمتلك القدرة على الدفاع عن نفسها».

وميدانيا، سيطرت القوات الموالية للحكومة السورية على قرية مديرا الاستراتيجية فى حرستا بالغوطة الشرقية، وضيقت الخناق على مسلحى المعارضة فى جيوب منفصلة، وتتواصل المواجهات العسكرية فى المزارع المحيطة ببلدة جسرين وقرية عفتريس، وقال المرصد السورى لحقوق الإنسان إن اشتباكات عنيفة تجرى قرب حرستا ومناطق أخرى، وشنت قوات الأسد ١٨ غارة على حرستا، وقسم الهجوم الذى تشنه القوات الحكومية على الغوطة الشرقية إلى قسمين، إذ يسيطر على القسم الشمالى «جيش الإسلام» وبلدة دوما، بينما يسيطر فصيل «فيلق الرحمن» المعارض على القسم الجنوبى. وتواصلت الغارات الجوية والقصف المدفعى على المدن والبلدات التى تسيطر عليها المعارضة فى الغوطة، مما أدى إلى مقتل ٤٢ مدنيا، واشتعلت حرب الشوارع فى الغوطة بعد مطالب بانفصال «فيلق الرحمن» أكبر فصائل المعارضة عن «جبهة النصرة»، وقال المجلس المحلى فى دوما بالغوطة إن المدينة تواجه «وضعا مأساويا» نتيجة توجه الآلاف من المدنيين هربا من تقدم القوات الحكومية، وقال إن الآلاف من الأسر تضطر إلى النوم فى الشوارع والحدائق العامة بعد أن امتلأت الملاجئ والسراديب بالنازحين.

ولا تزال جثث أكثر من ٦٠ مدنياً عالقة تحت أنقاض ركام المنازل المدمرة فى مسرابا وحمورية وسقبا، وأكد المرصد السورى انتشال جثث ١٧ شخصا من تحت الأنقاض فى دوما، وأفاد شهود عيان بانتشار رائحة كريهة فى شوارع حمورية ناتجة عن الجثث المتحللة، وتحدث مدير المرصد، رامى عبدالرحمن، عن «إخراج قوات النظام ١٠٠ شخص من مسرابا، وقال الجيش الروسى إنه أجلى ٥٢ مدنيا بينهم ٢٦ طفلا من مسرابا بعد محادثات مع السلطات المحلية، وقال «جيش الإسلام»، إنه توصل لاتفاق مع روسيا عبر الأمم المتحدة لإجلاء الجرحى من الغوطة.

وتدور اشتباكات قرب عفرين شمال سوريا، ذات الغالبية الكردية غداة وصول القوات التركية والفصائل السورية الموالية لها إلى مشارف المدينة، وتحدث مسؤولون أكراد عن «وضع مأساوى» للمدنيين فى المدينة التى تقترب القوات التركية من حصارها، فيما عزز أكراد سوريا تواجدهم العسكرى لصد العدوان التركى واستقدموا المزيد من القوات من الحسكة إلى عفرين.

واتهم نائب وزير الدفاع الروسى، ألكسندر فومين، الولايات المتحدة بالسعى إلى تقسيم سوريا، ونقلت صحيفة «كراسنايا زفيزدا» الروسية عن فومين قوله: إن «نوايا الولايات المتحدة واضحة. تقسيم سوريا على النقيض من الوعود بالمحافظة على الوحدة الترابية وسيادة هذا البلد، وإن القوات التى تسيطر عليها الولايات المتحدة تتعاون مع (داعش)، تحت قيادة وسيطرة الأمريكيين».

 

 


الاسم :
البريد الالكتروني :
موضوع التعليق :
التعليق :












Site developed, hosted, and maintained by Gazayerli Group Egypt